حكيم مراكشي وآسيا بنحيدة عيوش يتقدمان بترشحهما لرئاسة ونيابة رئاسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب

تقدم حكيم مراكشي ورفيقته في اللائحة آسيا بنحيدة عيوش بترشحهما لرئاسة ونيابة رئاسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب.

وحسب بلاغ للمترشحين، فإن مراكشي يعمل كرئيس لمقاولة مغربية، حيث يعد من المستثمرين الصناعيين المغاربة منذ حوالي 30 سنة، فضلا عن كونه فاعلا نشيطا في العديد من الهيئات المهنية (الاتحاد العام لمقاولات المغرب، الجمعية المغربية للمصدرين، الفدرالية الوطنية للفلاحة- الغذائية، المركز التقني للصناعات الفلاحية، المجلس الوطني للتجارة الخارجية، جمعية البسكويت والشوكولاطة والحلويات”.

وذكر البلاغ أن مراكشي “رفع على الدوام كل التحديات الاقتصادية والاجتماعية التي تواجه مقاولاتنا الوطنية”، مضيفا أنه “يسعى إلى أن تحظى المقاولات المغربية بالاعتراف بمكانتها وبكونها فضاء متميزا للإبداع وللقيم ولابتكار نموذج تنموي اقتصادي واجتماعي مندمج”.

أما بنحيدة عيوش – يضيف البلاغ- فهي مقاولة منذ 20 سنة، خبيرة في تحويل المقاولات وإدارة الأعمال، تقدم خبرتها الطويلة في عالم المقاولة في المغرب وعلى المستوى الدولي.

وتشغل بنحيدة عيوش مهمة في الاتحاد العام لمقاولات المغرب كمتصرفة، كما أنها عضوة في مجلس إدارة نادي النساء المتصرفات بالمغرب.

وخلص بلاغ المترشحين إلى أن حكيم مراكشي وآسيا بنحيدة عيوش “ملتزمان بخدمة الاتحاد العام لمقاولات المغرب والنسيج المقاولاتي المغربي والبلاد كافة”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.