النساء الإفريقيات يعبرن في تورونتو عن طموحاتهن في مجال الأعمال

عبرت النساء الأفريقيات عن طموحاتهن في مجال الاعمال بكندا وذلك بمناسبة الملتقى الأول للنساء المقاولات (الكنديات- الأفريقيات) الذي انعقد أول أمس السبت في تورنتو.
وشكل هذا الملتقى الذي نظمته الجمعية المغربية لتورنتو فرصة لأفراد الجالية الافريقية للاطلاع على التجارب الناجحة لنساء إفريقيات يمكن أن تكون مصدر إلهام لهم.
وقالت سعاد المعلم وهي رئيسة مقاولة مغربية “إن منتدى من هذا القبيل يسمح لنا بتقاسم خبرتنا وتجاربنا.إنها لحظات للتضامن لأننا قادرون على مساعدة بعضنا البعض”، مصيفة “ولوج مجال الاعمال ليس سهلا أبدا، لكن مثل هذه المبادرات تساعد النساء على تحقيق انطلاقة جيدة”.
من جانبه، قال فوزي متولي، رئيس الجمعية المغربية لتورنتو إن هذا الملتقى السنوي يهدف الى خلق أرضية للقاء بين النساء الإفريقيات والكنديات لتعزيز المبادلات الاقتصادية والتجارية بين أفريقيا وكندا.
وفي كلمة بهذه المناسبة، أكدت سفيرة المغرب في كندا السيدة سورية عثماني على ضرورة تطوير واستغلال العمل المقاولاتي للنساء من أجل شراكة رابح/رابح، داعية النساء المقاولات إلى الانفتاح على محيطهن.
وأضافت “يتعين علينا الاستفادة من مثل هذه اللقاءات واستغلال هذه المبادرة المحمودة”، مشيرة إلى أن الانفتاح على الآخر سيتيح بناء شراكات أفضل بين إفريقيا وكندا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.