الهيئة المغربية لسوق الرساميل تصدر دليلا للاستثمار في هيئات التوظيف الجماعي للقيم المنقولة

أصدرت الهيئة المغربية لسوق الرساميل بمناسبة الأسبوع العالمي للمستثمر الدولي، وبمناسبة تخليد اليوم العالمي للادخار، دليلا خاصا بالاستثمار في هيئات التوظيف الجماعي  للقيم المنقولة(OPCVM) . ويعتمد هذا الدليل الموجه للمستثمرين و العموم الجمهور مقاربة بيداغوجية تستهدف تبسيط ونشر المعارف الأساسية في مجال الاستثمار المالي من خلال إحدى الأدوات المالية التي تكتسي أهمية خاصة ضمن الأدوات المالية المتوفرة في السوق. ويستعرض الدليل من خلال الارتكاز على أسلوب بسيط وتربوي، مختلف الأبعاد التي يتعين معرفتها من أجل تسهيل عملية الاستثمار عن دراية ومعرفة.

ويرتكز الدليل  يرتكز على محاور كبرى يمكن لمحتواها أن يغذي عملية الاستثمار على جميع الأصعدة، انطلاقا من الفهم الى حدود اتخاذ قرار الاستثمار. بحيث يتناول  باب “فهم هيئات التوظيف الجماعي للقيم المنقولة” تعريفات وتصنيفات هيئات التوظيف الجماعي للقيم المنقولة، كمدخل أولي للقراءة، قبل أن يتم التطرق للمخاطر المرتبطة بالاستثمار في هذه الأداة المالية وآليات عملها ومراقبتها من طرف الهيئة المغربية لسوق الرساميل، أما الباب المتعلق ب “الاستثمار في هيئات التوظيف الجماعي للقيم المنقولة” فيبرز الجوانب العملية المتعلقة بالاستثمار من قبيل معايير اختيار صنف هيئة التوظيف الجماعي للقيم المنقولة الأكثر ملائمة مع نوعية المستثمر، و قنوات التسويق، و التكاليف ذات الصلة،  وحتى أدوات تتبع الاستثمار.

وتعتبر “الهيئة المغربية لسوق الرساميل” السلطة التنظيمية والتقنينية لسوق الرساميل في المملكة المغربية. وحددت مهمة هذه المؤسسة في السهر على حماية المدخرين وعلى حسن سير وشفافية سوق الرأسمال بالمغرب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.